ثقافة

حرف مشاكس/ أم كلثوم المعلى

جمعة, 2014-10-03 16:24

ذات لحظة لقي أصيل نافر من مقصلة التاريخ فجرا كان قد انبثق من رحم الدنيا للتو ، فحدق كل منهما في الآخر و انحدرت من مقلته دمعة...

منت البار .. قصة من غرام البيظان!!

أحد, 2014-09-21 19:47

غادر ذلك الرجل الأربعيني خيام الصوف المتناثرة بين التلال تناثر حبات سبحة متقطعة، تاركا وراءه عجوزا وسبع أخوات، كانت رحلة شتوية يريد من ورائها العثور على فتاة كثيرا ما تحدثت عنها الركبان ولهجت ألسنة شعراء الغزل بذكرها، إنها الفتاة

رومانسية ولد الكصري

أربعاء, 2014-09-17 00:11

كانت عيون سيد محمد ولد الكصري شاخصة خلفه وهو يودع منازل المحبوبة في طريقه إلى تكانت، فكانت يتلفت ذات اليمين وذات الشمال نحو خِيَمِ الصوف المتطايرة في حي "إبلغان" جنوب مدينة بتلميت، يودع تلك الخِيم ولا يريد أن تختفي من عيونه ويلخص

الحياة إذ تبتسم !!

أحد, 2014-09-14 23:48

 ساعة الاستجمام قد أزفت ، الآن والآن فقط يبعث  البدر الفضي نوره على رمال ذهبية تتراءى عند نهايتها رياض خضر  كأنها الياقوت والمرجان، وهبت نسائم الصبا من الجنوب حاملة معها عبق الخريف البعيد لتحرك أعواد الثمام في لحظة تبعث إلى التأمل

المنهج التربوي للمحظرة الموريتانية: فضائله ونواقصه/ احمد سالم ولد مقام

خميس, 2014-09-11 00:07

المقدمة
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين. وبعد:

نصوص من لغن في التوسل / ماموني مختار

اثنين, 2014-09-08 21:51

يَلِّ فِعلكْ كنْ  فيكــــــــونْ @@  وِ لِّ  غيركْ كاملْ  فانِ

فَرَّجْ ذَلِّ منْ هونْ  ؤُدونْ @@  عَـادْ  إمهدَّدْ  موريتانِ

 

 

زيازة سور الصين العظيم مع رفقة حسنة... يا لها من إحساسات

اثنين, 2014-09-01 14:07

يترك تسلق سور الصين العظيم آثار التعب.. على الأبدان خاصة حينما  يكون الضباب شديدا ومستوى الرطوبة عاليا، حيث يتجاوز (70٪)..

شاعرة موريتانية تبيع سيارتها لتمويل مهرجان شعري

أحد, 2014-08-24 09:25

شاعرة عروبية، تجذر الشعر فيها وراثياً وسرى البوح في دمها أباً عن جد ، شعرها قوي وجزل ، افتخر فيها والدها وهي تقول الشعر ، عملت في الاعلام وابدعت واقامت مهرجانات شعرية وتغلبت على العقبات، هي الشاعرة الموريتانية ليلى شغالي أحمد محمو

ظاهرة "اظوال لغن": بقلم الأستاذ دمبه

جمعة, 2014-07-25 15:36

ليس من السهل نسبة هذا "لغن" الذي لا يحمل "نار" قائله إلى شاعر معين... فمن الملاحظ أن كل جهة من أرض "البيظان" ينسب رواتها "اظوالْ" الشعر إلى أحد الشعراءالمشهورين في منطقتهم... و يتعلق الأمر أساسا ب: "لغن" القديم...

لأول مرة (قصة قصيرة)/ أم كلثوم المعلى

أربعاء, 2014-06-18 14:43

قبالة الباب الغربي للدكان القديم، كان يقيم وجهه شطر القدر السوداء الصغيرة، و بسرعة البرق.... كان يلتهم بقايا عشاء الليلة الماضية، قطع المعكرونة المحترقة ...

الصفحات

اقرأ أيضا